الصحة العامة

إليكِ كل ما تريدين معرفته عن الحقن المجهري

يعاني العديد من الأزواج من مشكلات العقم والإنجاب، إلى نسبة تصل حوالي 10 إلى 15%، وذلك يستدعي اللجوء للعلاج للمساعدة على الإنجاب، وهنا تتعدّد الطرق العلاجيّة المتبّعة؛ فمنها البسيطة ومنها الأكثر تعقيداً، ويتمّ اختيار الطريقة المناسبة على أساس الحالة التي يعاني منها الزوجان.

علاج العقم بالحقن المجهري

هو أحد التقنيّات المساعدة على الإنجاب الذي يساهم في علاج حالات العقم عندما تكون جودة الحيوانات المنويّة أو عددها هي السبب وراء مشكلة العقم، و في عمليّة التلقيح الصناعي، يتمّ الإخصاب في المختبر من خلال جمع البويضات التي تمّ سحبها من الزوجة والزوج، وتركها لتقوم بتخصيب البويضة بنفسها في بيئةٍ مخبريّة، وفق (سيدتي).

وفي حال كانت الحيوانات المنوّية قليلة من حيث العدد، أو ليست لديها الحركة المطلوبة أو تعاني من نسبة عالية من التشوهات، حيث يقوم الطبيب بانتقاء أحد الحيوانات المنويّة السليمة، ثمّ يدخلها إلى داخل البويضة باستخدام إبرة تحت المجهر، تسمّى هذه العمليّة بالحقن المجهري أو التلقيح المجهري.

الحقن المجهري أو التلقيح المجهري:

في حالة الحقن داخل الرحم، يتم غسل وتركيز الحيوانات المنوية ثمّ وضعها بداخل رحم المرأة في فترة الإباضة لتقوم بتخصيب البويضة لحصول الحمل بينما في حالة التلقيح الصناعي أو التلقيح المجهري، فيتم سحب بويضات المرأة وتخصيبها في بيئةٍ مخبريّة، وبعد الإخصاب وتكوّن الأجنّة، يتمّ ترجيع الأجنّة الناتجة إلى داخل رحم المرأة.

الفرق بین الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:

يكمن الاختلاف بين عمليّة التلقيح الصناعي والحقن المجهري في كيفية تخصيب البويضة، و في التلقيح الصناعي أو ما يعرف بأطفال الأنابيب، تُترك الحيوانات المنوية لتقوم بتخصيب البويضة بنفسها.

بينما في الحقن المجهري، يتم إدخال أحد الحيوانات المنوية إلى داخل البويضة من خلال إبرة خاصة تحت المجهر، لذلك إليكِ كل ما تريدين معرفته عن الحقن المجهري في (5) نقاط:

1. تحفيز الإباضة، في البداية يتم التحضير للإباضة؛ عن طريق إعطاء هرمونات لتحفيز المبيض على تطوير عدد من البويضات، ويتم على مدار أسبوعي المُراقبة الدقيقة قبل جمع البويضات.

بعد الأسبوع الأول، يقوم الطبيب بفحص مستوى هرمون الإستروجين في الدم، ويستخدم الموجات فوق الصوتية لمراقبة نُضج البويضات و خلال الأسبوع الثاني، قد يغيّر الطبيب جرعة الأدوية بناءً على نتيجة فحص الدم والموجات فوق الصوتية.

2. استخراج البويضات، حيث يتم جمع البويضات الناضجة بعد 34 – 36 ساعة من نُضجها باستخدام تنظير البطن، أو سحبها باستخدام إبرة موجهة بالموجات فوق الصوتية، ويتم وضعها في حاضنة تحت ظروف دقيقة في مختبر علم الأجنّة.

3. يتم جمع الحيوانات المنوية، وإذا تعذر جمعها يتم إزالتها جراحياً من خلال شق صغير.

وغالباً يتم اللجوء إلى الجراحة عند وُجود انسداد، أو في حال وجود مشكلة ما تمنع نمو وتطوُّر الحيوانات المنوية كما يوصي الخبراء بإجراء اختبار جيني قبل البدء بالحقن المجهري؛ للكشف عن المشكلات الوراثية للرجال.

4. حقن الحيوانات المنوية، حيث يتم تحضير عينة السائل المنوي عن طريق عملية الطرد المركزي، أو تدوير خلايا الحيوانات المنوية في وسط خاص، والهدف هو فصل الحيوانات المنوية الحية عن الميتة.

ثم يلتقط عالم الأجنة حيواناً منوياً واحداً حيّاً في إبرة زجاجية، ويحقنه مباشرة في البويضة، ثم يتم فحص البويضات لمعرفة إذا تم تخصيبها.

5. نقل البويضة المخصبة، و بعد الحضانة، يتم اختيار البويضات التي تم تخصيبها بنجاح ومرّ 3 – 5 أيام على نموّها وتطورها، ثم يتم وضع واحدة أو أكثر في الرحم باستخدام أنبوب رفيع مرن يتم إدخاله عبر عنق الرحم.

أسباب اللجوء إلى الحقن المجهري

مشكلات العقم عند الذكور.

سُمك الطبقة الخارجية للبويضة مما يصعب اختراقها.

انسداد في الجهاز التناسلي الذكري يمنع خروج الحيوانات المنوية.

حالة عدم وجود الحيوانات المنوية.

مخاطر ومشكلات الحقن المجهري:

يتم تخصيب 50 – 80% من البويضات في الحقن المجهري، ولكن قد تحدث بعض المشكلات أثناء الحقن المجهري أو بعده مثل:تلف بعض البويضات.

عدم نموّ البويضة وتطورها إلى جنين.

توقّف الجنين عن النمو.

متلازمة فرط تنبيه المبيض؛ وذلك نتيجة استخدام الهرمونات المحفّزة للمبيض.

مخاطر متعلقة بحدوث الحمل المتعدد، وهذا يعتمد على عدد الأجنّة المنقولة للرحم.

ارتفاع خطر إصابة الأطفال المولودين بعيوب خَلْقية.



#إليك #كل #ما #تريدين #معرفته #عن #الحقن #المجهري #الصحة الإنجابية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى