الدوري السعودي

اتحاد اليد يدشن دوري السيدات السعودي بنسخته الثالثة

«الدوري السعودي»: الاتحاد يتأهب لإفساد «قياسية الهلال» في كلاسيكو ساخن

اعتاد الهلال تحقيق أرقام قياسية داخل السعودية وآسيا، لكن عملاق الرياض أمام فرصة ذهبية لدخول «موسوعة غينيس العالمية» في عدد الانتصارات المتتالية بتاريخ كرة القدم، إلا إذا كان لغريمه الاتحاد رأي آخر في 3 مواجهات بينهما في غضون 11 يوماً.

وفاز الهلال في 24 مباراة متتالية بجميع المسابقات، في سلسلة مذهلة انطلقت منذ سبتمبر (أيلول) 2023 أمام الجبلين بكأس الملك، وأصبح الآن على بُعد 3 انتصارات لمعادلة الرقم التاريخي لفريق ذا نيو سينتس الويلزي.

وتشير «موسوعة غينيس للأرقام القياسية» إلى أن ذا نيو سينتس وصل إلى 27 انتصاراً متتالياً في موسم 2016 – 2017، ليكسر الرقم القياسي السابق لأياكس أمستردام، حين فاز في 26 مباراة متتالية في 1972.

ويتطلع فريق الهلال إلى تجاوز اختبار صعب في الجولة 22 من «الدوري السعودي للمحترفين»، عندما يلاقي نظيره الاتحاد على «ملعب المملكة أرينا» وهي واحدة من 3 مواجهات ستجمع بين الفريقين في الأيام القليلة المقبلة حيث سيلتقيان في دور ربع نهائي «أبطال آسيا» ذهاباً وإياباً.

المعيوف حارس الاتحاد سيواجه رفاقه السابقين (نادي الاتحاد)

يملك الهلال سلسلة من الانتصارات التي يتطلع إلى مواصلة رحلته فيها؛ كونه بات يبحث عن رقم عالمي لتحطيمه تحت قيادة مدربه البرتغالي خورخي خيسوس، إذ بلغت سلسلة أرقام الانتصارات للأزرق العاصمي 24 مباراة.

رغم الصعوبات الفنية التي يعيشها فريق الاتحاد، وعدم وصوله لشكل مثالي تحت قيادة الأرجنتيني غاياردو المدير الفني الذي تسلم زمام القيادة الفنية بعد انطلاق الدوري، فإن الفريق بات بعد فترة الانتقالات الشتوية يظهر بصورة أفضل عن السابق.

سيفتقد الهلال خدمات أحد أبرز نجومه الصربي ميتروفيتش هداف الفريق ومهاجمه، وذلك بعد حصوله على بطاقة صفراء أمام الاتفاق ليغيب بداعي تراكم البطاقات عن اللقاء المهم أمام الاتحاد.

يستذكر الفريقين أحداث مواجهة الذهاب التي شهدت إثارة كبيرة في تفاصيلها، بعدما تقدم الاتحاد مع نهاية الشوط الأول بنتيجة 3 – 1 قبل أن يحول الهلال تأخره إلى فوز بنتيجة 4 – 3 في نهاية المباراة.

ومع غياب الهداف الصربي، فإن الهلال يملك العديد من الأدوات المثالية القادرة على سد حجم الغياب الذي سيتركه ميتروفيتش، حيث يملك خيسوس بدائل متعددة بالزج بالبرازيلي مالكوم في خط الهجوم أو إشراك صالح الشهري أو حتى عبد الله الحمدان الثنائي المحلي في قائمة الفريق الأزرق.

حمدالله وبنزيمة يشكلان ثنائي قوي (نادي الاتحاد)

يحاول الهلال الحفاظ على الفارق النقطي بينه وبين أقرب منافسيه فريق النصر إلى 7 نقاط، وعدم تقليصه لأكثر من ذلك مع تقدم الجولات وبدء العد التنازلي لنهاية النسخة الحالية من «الدوري السعودي للمحترفين».

أما الاتحاد الذي تجاوز نظيره فريق الوحدة بصعوبة في مباراة شهدت أحداثاً غير جيدة للنجم الفرنسي كريم بنزيمة الذي أهدر ركلة جزائية وسجل هدفين تم إلغاؤهما، حيث يبحث الاتحاد عن تحقيق الفوز لمواصلة الصعود في لائحة ترتيب الدوري والاقتراب أكثر من المنافسة على المركز الثالث، بعدما باتت المنافسة على لقب الدوري الذي حققه الفريق في الموسم الماضي أمراً صعباً.

ويحتل الاتحاد المركز 37 نقطة ويحضر في المركز الخامس في لائحة الترتيب، لكنه سيواجه مشكلات تتعلق بخط الدفاع في ظل الغيابات المتعددة، كان آخرها حصول اللاعب سعد الموسى على بطاقة حمراء ستغيبه عن مواجهة الهلال.

سيكون عبد الله المعيوف حارس مرمى فريق الاتحاد في مواجهة لزملائه السابقين في الهلال، بعد أن أمضى سنوات عديدة حارساً أساسياً يذود عن شباك الأزرق العاصمي، حيث ستبدو المواجهة اختباراً قوياً للمعيوف، في ظل التميز الهجومي الذي يبدو عليه فريق الهلال من بين فرق الدوري.

لاعبو الهلال خلال التدريبات (نادي الهلال)

وعانى الاتحاد من تقلبات عنيفة هذا الموسم، حيث تصدر الدوري في البداية، وسط توهج لكريم بنزيمة، ثم تراجع المستوى وتدهورت النتائج وسط معاناة شديدة من الإصابات ليغادر المدرب البرتغالي نونو إسبريتو سانتو، كما أثير جدل حول مستقبل الهداف الفرنسي بعد أن واجه انتقادات.

واستفاد المدرب مارسيلو غاياردو من فترة التوقف لترميم الفريق واستعادة الغائبين، وانعكس ذلك على تحقيق 5 انتصارات مقابل تعادل في آخر 6 مباريات، وسجل 13 هدفاً في هذه السلسلة واستقبل هدفين.

ولم يتأثر الاتحاد بغياب بصمات بنزيمة، الذي أهدر ركلة جزاء وسجل هدفاً بالخطأ في مرماه في آخر مباراتين، حيث تألق المهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله الذي أحرز 6 أهداف في آخر 6 مباريات، كما تحسن الدفاع كثيراً بتعافي القائد المصري أحمد حجازي، ولا يمكن التقليل من خط وسط يضم نغولو كانتي وفابينيو.

وفي مدينة أبها، حيث الصراع على الهروب من الهبوط، يستضيف صاحب الأرض (فريق أبها) نظيره فريق الطائي على «ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبد العزيز الرياضية»، في مواجهة تنافسية بين فريقين باتا متقاربين في المراكز والنقاط ويبحثان عن الهروب من شبح الهبوط.

يدخل أبها المواجهة بعد سلسلة من الإخفاقات التي تعرض لها الفريق، رغم تغيير مدربه والتعاقد مع موسمياني، إلا أن الفريق لم ينجح بتحقيق الفوز بعد، حيث يطمح الفريق القابع في المركز السابع عشر برصيد 15 نقطة قبل بدء منافسات الجولة 22 إلى تحقيق الفوز أمام الطائي، من أجل إحياء فرصه بالبقاء.

أما الطائي الذي بات أحد الفرق المهددة بالهبوط بعد مستويات غير جيدة يقدمها مقرونة بنتائج سلبية، فإن الفريق الذي يحتل المركز السادس عشر برصيد 18 نقطة، وهو أحد المراكز المهددة بالهبوط المباشر، يسعى للخروج بـ3 نقاط ستكون ثمينة جداً في الحسابات.

وعلى «ملعب مدينة الأمير هذلول بن عبد العزيز الرياضية» بنجران يستضيف فريق الأخدود نظيره فريق الرياض ضمن منافسات الجولة 22، حيث يبحث صاحب الأرض عن استعادة نغمة انتصاراته والعودة لجادة النتائج الإيجابية التي تنقله خطوة بعد أخرى للابتعاد عن مراكز خطر الهبوط، إذ يملك الأخدود حالياً 23 نقطة.

أما الرياض الذي خرج بنقطة تعادل أمام الرائد في الجولة الماضية، فيحاول العودة من نجران بالنقاط الثلاث بحثاً عن تحسين موقعه في لائحة الترتيب وتعزيز رصيده النقطي، حيث يملك الفريق حالياً 20 نقطة فقط، ويبدو قريباً من مراكز خط الهبوط المباشر.

#اتحاد #اليد #يدشن #دوري #السيدات #السعودي #بنسخته #الثالثة
مصدر المقال الاصلي من موقع
aawsat.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى