العلوم والتكنولوجيا

تكنولوجيا – بعد بينج … مايكروسوفت تريد جلب الذكاء الاصطناعي إلى ويندوز 11

 

أفاد تقرير جديد بأن شركة مايكروسوفت تجتهد لإدماج الذكاء الاصطناعي في جميع منتجاتها، ويبدو أن نظام ويندوز سيحصل على بعض التحسينات في هذا المجال خلال السنوات المقبلة.

ومن بين الميزات التي تعتقد مايكروسوفت أنه يمكن تحسينها باستخدام الذكاء الاصطناعي هو وظيفة (تجميع النوافذ والبرامج) للاستفادة القصوى من مساحة العرض.

وتعمل هذه الوظيفة على إظهار اقتراحات الترتيب والتجميع عند النقر على أيقونة التكبير الموجودة في الزاوية اليمنى العليا من النافذة، وحينما يُحدد المستخدم التخطيط المراد، فإن النوافذ جميعها تُعرض على الشاشة تبعًا لذلك، وهنا تُنشئ مجموعة  Snap  يمكن تصغيرها وتكبيرها بسهولة.

ونقل موقع (ويندوز سنترال) Windows Central – المتخصص بأخبار مايكروسوفت – عن مصادره أن عملاقة البرمجيات الأمريكية تخطط لإضافة ميزات ذكية جديدة للتجميع بهدف تحسين طريقة عمل الوظيفة في نظام ويندوز 11.

وتشمل هذه الميزات تذكر تخطيطات التجميع Snap Layouts لمجموعة محددة من التطبيقات التي يمكن للمستخدم استعادتها بنقرة واحدة، ويمكن أيضًا إدماج تقنية (التعرف الضوئي على الحروف) OCR لتمكين البحث في التطبيقات.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

ويُعتقد أن السماح بتذكر تخطيطات التجميع Snap Layouts أمر مرحب به للمستخدمين الذين يجدون أنفسهم يقومون بمهام متعددة باستخدام المجموعة نفسها التطبيقات بصورة متكررة. وحاليًا، يضطر المستخدمون إلى إعداد تخطيطات التجميع في كل مرة يغلقون فيها التطبيقات أو يعيدون تشغيل أجهزة الحاسوب. وستؤدي القدرة على حفظ تخطيطات التجميع إلى جعل استعادة تخطيط معين أسرع بكثير.

وسيكون دمج تقنية (التعرف الضوئي على الحروف) في واجهة (مساعد التجميع) Snap Assist أيضًا أمرًا مهمًا لتحسين الوقت الذي يستغرقه البحث في التطبيقات قيد التشغيل لوضعها جنبًا إلى جنب. فعلى سبيل المثال، سيتمكن المستخدم من البحث عن كلمة أو عبارة أو صورة يتذكر أنه رآها في صفحة ويب أو تطبيق، حتى إن لم تُذكَر في العنوان.

وأشار موقع (ويندوز سنترال) إلى أنه من غير الواضح متى ستكون هذه الميزات جاهزة، ولكن إصدارات المعاينة الأخيرة من نظام ويندوز 11 احتوت على معرّف مخفي للميزة

لذلك قد يكون بعضها جاهزًا للمشتركين في البرنامج التجريبي من نظام ويندوز في الأسابيع المقبلة، وربما يكون جاهزًا لعموم المستخدمين في وقت لاحق من هذا العام.

يُشار إلى أن ميزات مثل هذه ليست سوى غيض من فيض حينما يتعلق الأمر بالأفكار والخطط التي تمتلكها مايكروسوفت بشأن إدماج الذكاء الاصطناعي في نظام ويندوز.

إذ قالت الشركة بالفعل إنها تخطط لإضافة الذكاء الاصطناعي إلى العديد من منتجاتها، مثل: تطبيقاتها المكتبية، وذلك بعد إضافته إلى خدمة مؤتمرات الفيديو (تيمز) Teams.

وبعد الإطلاق الأخيرة للإصدار الجديد من محرك البحث (بينج) Bing القائم على الذكاء الاصطناعي، والإعلان عن استثمار متعدد السنوات بمبلغ 10 مليارات دولار أمريكي في شركة تقنيات الذكاء الاصطناعي (أوبن أي آي) OpenAI، فسيكون الذكاء الاصطناعي جوهريًا في العديد من منتجات الشركة في المستقبل.

وفي الوقت الحالي، وكما هو الحال دائمًا مع الميزات التي لم تُطلق بعد، تجدر الإشارة إلى أنه يمكن أن تتغير هذه الخطط ولا يمكن ضمان إطلاقها للمستخدمين.

#تكنولوجيا #بعد #بينج #مايكروسوفت #تريد #جلب #الذكاء #الاصطناعي #إلى #ويندوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى