الصحة العامة

طبيب ذكورة: نصف حالات مشاكل تأخر الإنجاب تكون بسبب الرجال – الأسبوع

زفَّ خبراء أمراض الذكورة وتأخر الإنجاب بشرى سارة للأسر المصرية التي تُعاني من تأخر الإنجاب، عبر الإعلان عن طرح أول دواء مصري متخصص في علاج المشاكل التي تؤدي لتأخر الإنجاب لدى الرجال.

وأكد الأستاذ الدكتور ماجد رجب، أستاذ المسالك البولية والذكورة والعقم بكلية الطب في جامعة طنطا، على طرح الدواء المصري عبر إحدى الشركات الوطنية الرائدة بمجال صناعة الأدوية، موضحاً أن المريض المصري كان يفتقر لتلك النوعيات من الأدوية.

وأضاف أستاذ الذكورة بـطب طنطا، في تصريحات صحفية له اليوم، أن الدراسات والأبحاث العلمية العالمية تشير لأن ما يقارب نصف حالات مشاكل تأخر الإنجاب تكون بسبب مشاكل لدى الرجال، وأثبتت الدراسات العلمية الحديثة أن أحد أهم الأسباب لمشاكل العقم لدى الرجال هو ما يسمى «ذرات الأكسجين الشاردة»، والتي تسبب أمراض كثيرة مثل الأورام والعقم لدى الرجال والسيدات.

وأوضح «ماجد رجب»، أن الدواء المصري المطروح بالأسواق حديثاً يحتوي على مُضادات الأكسدة التي تواجه تلك الذرات الشاردة، مشيراً إلى أن هذا الأمر ما ينقص الكثير من الرجال المتأخرين في الإنجاب أو المصابين بالعقم، والتي تُقدر أعدادهم بقرابة 10% من الذكور في مصر.

ولفت إلى أن هذا الدواء سيصبح مساهم رئيسي في علاج مشكلة تأخر الإنجاب لدى الرجال الذين يعانون تلك المشكلة في مصر، مشيراً إلى أنه يحتوي على 12 نوع مُضاد للأكسدة، وليس نوع واحد فقط.

وعن أسباب تأخر الإنجاب، قال إن بعضها متعلق بالاختلالات الهرمونية والأمراض الوراثية، وأخر لأسباب غير معروفة ترجع لذرات الأكسجين الشاردة بالجسم، مشيراً لدور الضغط العصبي والنفسي، وسوء التغذية، والتدخين وعدم ممارسة الرياضة والتلوث في حدوث العقم وتأخر الإنجاب.

وقال أستاذ أمراض الذكورة بـ«طب طنطا»، إن الدواء يعالج تأخر الإنجاب عبر العناصر والمواد الداعمة للخصوبة بتحسين جودة السائل المنوي والحيوانات المنوية عبر كورس علاجي يمتد لنحو 6 أشهر في بعض الحالات.

ويضم العلاج المصري الجديد، كلاً من مواد «ل كارنيتين»، و«ل ارجينين»، و«كو-إنزيم»، و«جلوتاثيون»، وفيتامين سي، وفيتامين ب 12، وسيلينيوم، وزنك، فوليك أسيد، وفيتامين E.

من جهته، قال الدكتور محمد عبد الرسول، أستاذ المسالك البولية والذكورة في كلية الطب بجامعة القاهرة، ورئيس شعبة العقم والضعف الجنسي بالجمعية المصرية لجراحي المسالك البولية، إن الدواء المصري الجديد يضم في تركيبته مواد فعالة وداعمة للجسم متواجدة في نحو 5 أدوية بشكل متفرق، ما يعني أن المريض الذي يأخذه لن يحتاج لأخذ نحو 4 أدوية أخرى، ما سيكون أمر صحي أكثر للجسم، وموفر للمريض.

وأضاف رئيس شعبة العقم والضعف الجنسي، في تصريحات صحفية له، أن كل الرجال الذين يعانون من تأخر الإنجاب سيستفيدون من هذا الدواء، والمرضى الذين يعانون من وجود دوالي على الخصية، أو من يعانون من ضعف الانتصاب سيستفيدون كثيراً بهذا الدواء.

#طبيب #ذكورة #نصف #حالات #مشاكل #تأخر #الإنجاب #تكون #بسبب #الرجال #الأسبوع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى