الصحة العامة

علامات أشهر اضطرابات الصحة النفسية عند الأطفال وطرق الوقاية – Giniti

لا تؤثر مشاكل الصحة العقلية على البالغين فحسب، بل يمكن أن تؤثر أيضًا على الأطفال، فهي تسبب اضطرابات في التفكير والعواطف والمزاج والسلوك، مما يسبب معاناة هائلة ويؤثر على حياة الفرد اليومية وأنشطته وعلاقاته ، و مثل أي فئة عمرية، لا يوجد سبب أساسي واحد لهذه الحالة عند الأطفال، وفقا لما نشره موقع onlymyhealth.


اضطرابات القلق، والرهاب، والقلق الاجتماعي، والاكتئاب، واضطرابات الوسواس القهري، واضطراب المعارضة، واضطرابات الأكل شائعة لدى الأطفال. وهذه حالات معقدة تتأثر بمزيج من العوامل الجينية والبيئية والفردية.

عوامل الخطر لمشاكل الصحة العقلية لدى الأطفال على النحو التالي:

-تاريخ العائلة: يمكن أن يزيد التاريخ العائلي لاضطرابات الصحة العقلية من المخاطر بسبب الوراثة
-تجارب الطفولة السلبية: تجارب مثل سوء المعاملة والإهمال خلال مرحلة الطفولة
-الحالات الطبية المزمنة: حالات مثل الألم المزمن والسرطان والاضطرابات العصبية
-الإجهاد المزمن: مستويات عالية من الإجهاد المستمر
-مهارات التأقلم: نقص مهارات التأقلم وعدم كفاية قدرات التنظيم العاطفي
-ظروف الطفولة: بعض حالات الطفولة مثل اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وضعف الأداء الأكاديمي والتوحد تزيد من خطر الإصابة بمشاكل الصحة العقلية

أعراض مشاكل الصحة العقلية عند الأطفال

يعد التعرف على العلامات التحذيرية لمشاكل الصحة العقلية لدى الأطفال جانبًا مهمًا. تظهر هذه الأعراض على شكل تغيرات في المزاج والسلوك والأداء المدرسي والعلاقات وحتى الصحة البدنية. يجب على الآباء البقاء يقظين وطلب التوجيه المهني عندما تستمر هذه الأعراض لأكثر من بضعة أسابيع دون تحسن.

-المشاعر السلبية المستمرة: مشاعر الحزن، أو اليأس، أو الذنب، أو عدم القيمة، أو المتكررة وتقلب المزاج
-القلق المفرط: القلق المفرط والمخاوف غير المنطقية أو الرهاب
-الاختلافات في عادات الأكل والنوم: تغيرات في سلوكيات الأكل (الإفراط في تناول الطعام أو قلة الأكل، مما يؤدي إلى تقلبات الوزن) واضطرابات في النوم
-فقدان الاهتمام: انخفاض الحماس للأنشطة التي استمتعت بها سابقًا
-السلوك العدواني: السلوك العدواني أو الانفعال ونوبات الغضب المتكررة
-الشكاوى الجسدية غير المبررة: الشكاوى المتكررة من الصداع، وآلام في المعدة، وتغيرات في الشهية، أو فقدان الوزن غير المبرر.
-التدهور الأكاديمي: انخفاض مفاجئ في الأداء الأكاديمي أو رفض الالتحاق بالمدرسة
-التعب: المعاناة من انخفاض الطاقة أوالتعب المزمن
التجنب الاجتماعي: تجنب المواقف الاجتماعية
-سلوكيات إيذاء النفس: الأفعال التي تؤدي إلى إيذاء النفس، بما في ذلك جرح النفس أو مناقشة إيذاء النفس أو التفكير في الانتحار
-التراجع: السلوكيات التراجعية، مثل التبول في الفراش أو مص الإبهام
-عدم القدرة على التركيز أو التفكير بوضوح
-سلوكيات نتف الشعر
-إهمال النظافة الشخصية
-الوقت الزائد أمام الشاشة 

الوقاية من الاضطرابات النفسية عند الأطفال

للحد من خطر الإصابة باضطرابات الصحة العقلية وتحسين التكيف، يمكن أن تكون هناك عدة عوامل وقائية مفيدة. فيما يلي بعض النصائح التي أوصى بها الخبراء:

-شبكة اجتماعية قوية: بناء صداقات داعمة، وعلاقات عائلية، ورعاية التفاعلات بين الأقران
-العلاقات الأسرية الصحية: علاقات إيجابية ومغذية ومستقرة داخل الأسرة وبين الأقران
-استراتيجيات المواجهة: تعلم وممارسة استراتيجيات المواجهة الفعالة، مثل حل المشكلات، وإدارة التوتر، ومهارات التنظيم العاطفي.
-الأبوة والأمومة الإيجابية: الأبوة والأمومة الإيجابية، ورعاية، وداعمة مع التواصل الواضح والانضباط
-الصحة البدنية: الحفاظ على الصحة البدنية من خلال اتباع نظام غذائي متوازن، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والنوم الكافي
-التعليم وتنمية المهارات: الوصول إلى التعليم وتنمية المهارات
-الاستقرار المالي: اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان الاستقرار المالي
-المشاركة المجتمعية: المشاركة في الأنشطة المجتمعية والعمل التطوعي

-الرعاية الصحية في الوقت المناسب: طلب المساعدة والرعاية الصحية عند الحاجة

#علامات #أشهر #اضطرابات #الصحة #النفسية #عند #الأطفال #وطرق #الوقاية #اليوم #السابع

مصدر المقال الاصلي من موقع
www.youm7.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى